منوعات

اخبار اليوم : إياك أن تضيفي الكركم إلى هذه الوجبات.. تعرفي عليها

اهلا بكم في موقع اخبار مصر 48 الاخبارى

متابعة – علي معلا

الكركم هو توابل شهيرة تستخدم في المطبخ الهندي منذ قرون عديدة. يتم استخراج الكركم من جذور نبات الكركم ويتم تجفيفه وطحنه للحصول على مسحوق الكركم الذي يضفي لونًا أصفرًا زاهيًا ونكهة مميزة على الأطباق. وبجانب استخدامه كتوابل، يعتبر الكركم أيضًا مصدرًا غنيًا بالعناصر الغذائية والمركبات النشطة التي تعزز الصحة.

ومع ذلك، قد تكون هناك بعض الوجبات التي يجب أن تتجنبي إضافة الكركم إليها نظرًا لتأثيره القوي على النكهة أو التأثير المحتمل على القوام والمظهر. وفيما يلي بعض الوجبات التي يفضل عدم إضافة الكركم إليها:

1. الحلويات البيضاء:
الكركم يمنح الطعام لونًا أصفرًا زاهيًا، وبالتالي قد لا يكون مناسبًا للحلويات البيضاء مثل الكيك الأبيض أو الكوكيز السكرية. قد يؤثر إضافة الكركم على المظهر الجمالي لهذه الحلويات وقد يغير النكهة بشكل غير مرغوب فيه.

2. الأطباق الرقيقة:
في الأطباق التي تعتمد على قوام رقيق ورقيق مثل البيض المخفوق أو الكريب، يمكن أن يؤثر إضافة الكركم على القوام ويجعلها أقل مرونة. لذا، قد يكون من الأفضل تجنب إضافة الكركم إلى هذه الأطباق للحفاظ على قوامها الخفيف والمتماسك.

3. الوجبات السريعة:
في الوجبات السريعة مثل البرغر أو البيتزا، قد لا يكون إضافة الكركم مناسبًا. يعتبر الكركم توابل مميزة وقد لا تتناسب بشكل جيد مع نكهة وجبات الطعام السريعة التقليدية. قد يؤدي استخدام الكركم في هذه الحالة إلى تغيير النكهة الأصلية للوجبة.

4. الأطباق الحساسة للنكهة:
هناك بعض الأطباق التي تعتمد على توازن نكهات محددة، وإضافة الكركم قد يعوق هذا التوازن. على سبيل المثال، قد يكون من الأفضل عدم إضافة الكركم إلىالأطباق الحساسة مثل السوشي الياباني أو الباستا الإيطالية التقليدية، حيث يتم التركيز على نكهات معينة مثل الصويا أو الثوم أو الطماطم. قد يتعارض استخدام الكركم مع هذه النكهات ويؤثر على توازن الطبق.

على العموم، يمكنك استخدام الكركم بحذر في معظم الوجبات الأخرى التي لا تتطلب توازنًا حساسًا للنكهة أو قوام رقيق. إن الكركم يحتوي على مركب يسمى الكركومين، والذي يعتبر مضادًا للأكسدة قويًا وله فوائد صحية معترف بها. يعزز الكركم صحة الجهاز المناعي، ويساهم في تقليل التهابات الجسم، ويعزز صحة الجهاز الهضمي.

لذا، يمكنك إضافة الكركم إلى الأطباق مثل الأطباق النباتية، والأطباق الحساء، والأرز، والدجاج، والخضروات المشوية. يمكنك أيضًا استخدام الكركم كمكون رئيسي في الوصفات التي تستخدم البهارات الهندية المعروفة مثل الكاري.

مع ذلك، يجب أن تتذكري أن استخدام الكركم بكميات معتدلة هو الأمثل. يُفضل أن تتبعي توجيهات الوصفة وتضيفي الكركم وفقًا للتوصيات المحددة. وفي حالة الشك، يمكنك استشارة طبيبك أو أخصائي التغذية للحصول على نصيحة إضافية.

باختصار، يمكنك الاستمتاع بفوائد الكركم ونكهته الفريدة في معظم الوجبات، ولكن تجنب إضافته إلى الحلويات البيضاء، والأطباق الرقيقة، والوجبات السريعة، والأطباق الحساسة للنكهة. استمتع بتجربة تناول الكركم بحكمة واستمتاع!

نزيهة عريبي

صحفية حرة تعمل لدي موقع اخبار مصر 48 ومؤسسة فرنس بيرار للمهرجانات الدولية‏

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock