اخبار اليوم : نصائح للوالدين.. كيفية تهدئة الطفل عند البكاء الشديد

اهلا بكم في موقع اخبار مصر 48 الاخبارى

متابعة- يوسف اسماعيل

تعد فترة بكاء الطفل من التحديات التي يواجهها الوالدان، فالبكاء هو وسيلة التعبير الوحيدة التي يتمتع بها الرضع للتعبير عن احتياجاتهم وعدم الراحة. من الطبيعي أن يشعر الوالدين بالقلق والإرهاق عند سماع طفلهم يبكي.

ولكن هناك خطوات يمكن اتباعها لتهدئة الطفل وتوفير الراحة لهم وللوالدين على حد سواء.

1. التحقق من احتياجات الطفل: قبل محاولة تهدئة الطفل، يجب التحقق من احتياجاته الأساسية. قد يكون جوعانًا، يحتاج لتغيير الحفاض، يشعر بالنعاس، أو يعاني من ألم أو غازات في البطن. عندما يتم تلبية هذه الاحتياجات، قد يهدأ الطفل بشكل طبيعي.

2. تقديم الراحة والأمان: يعتبر الحضن والاحتضان أمرًا هامًا لتهدئة الطفل. يشعر الرضع بالأمان والراحة عندما يكونون بين أحضان والديهم. يمكنك احتضان طفلك بلطف والهمس له بأصوات هادئة ومهدئة. كما يمكن استخدام الحركات اللطيفة مثل تأرجحه برفق أو تدليك ظهره لتهدئته.

3. استخدام الموسيقى والأصوات الهادئة: تعتبر الموسيقى والأصوات الهادئة واحدة من الأدوات المهمة لتهدئة الطفل. يمكنك تشغيل موسيقى هادئة أو تشغيل أصوات المحيط الهادئة مثل صوت المطر أو تأثيرات الطبيعة. تساعد هذه الأصوات في تهدئة الطفل وتوفير بيئة مريحة له.

4. استخدام الحركة والتغذية: الحركة والتغذية يمكن أن تساعد في تهدئة الطفل. يمكنك استخدام الهزازات أو تأرجح الطفل بلطف في ذراعيك. بالنسبة للتغذية، إذا كان الطفل يرغب في الرضاعة أو تناول الطعام، فقد يكون الشعور بالشبع والتغذية الجيدة هو ما يحتاجه للهدوء.

5. توفير بيئة هادئة ومهدئة: يمكن أن تؤثر البيئةالمحيطة بالطفل على حالته العاطفية والمزاجية. حاول توفير بيئة هادئة ومهدئة للطفل، مثل إطفاء الأضواء الزاهية وتشغيل إضاءة خافتة، والتخفيف من الضوضاء والتشويشات في المحيط. قد تساعد الأجواء الهادئة في تهدئة الطفل وتخفيف بكاءه.

6. التواصل والتفهم: يمكن أن يكون التواصل مع الطفل والتفهم لمشاعره واحتياجاته أمرًا مهمًا. حاول الحديث مع الطفل بأصوات هادئة وتهدئة والتعبير عن حبك ورعايتك له. قد يشعر الطفل بالراحة والأمان عندما يشعر بتواجدك ودعمك.

7. الاستعانة بالأدوات المساعدة: قد تكون هناك بعض الأدوات المساعدة التي يمكن استخدامها لتهدئة الطفل. على سبيل المثال، يمكن استخدام المصاصة المهدئة أو اللعبة المفضلة لديه لتلهيه عن البكاء وتهدئته.