اخبار مصر : شاهد إناء من الخزف يرجع للعصر العباسى بمتحف آثار الغردقة

اهلا بكم في موقع اخبار مصر 48 الاخبارى


يضم متحف آثار مدينة الغردقة الالاف من القطع الأثرية المختلفة التى ترجع لعدة عصور مختلفة بداية من العصر الفرعونى المتأخر حتى الحديث، من بين القطع الأثرية المتواجدة داخل المتحف قطع اثرية ترجع للعصر الإسلامى وتوضح الفنان فى تلك العصر واتقانه لبعض الصناعات.


ومن ضمن القطع الأثرية الاسلامية داخل المتحف إناء من الخزف الإسلامي، حيث أن تلك الصناعة تعتبر صناعة الخزف في الإسلام من أقدم الفنون على مر التاريخ، وقد حقّق الفن الإسلامي إنجازات ملحوظة في فن صناعة الخزف .


من جانبه قال مينا مكرم وكيل الشئون الاثرية بمتحف اثار الغردقة أن   طوّر المسلمون هذا الفن على عدة مستويات بدءًا من التصنيع وحتى الزخرفة والتزيين، و ظهرت أول المدارس الفنيّة في عهد بني أُميّة ونشأ معها فن صناعة الخزف، وبعد الفتوحات الإسلاميّة وازدهار الصناعة الحرفيّة تأثّر هذا الفن بالعديد من الحضارات القديمة.


وأضاف أن تم تطور فن صناعة الخزف الإسلامي في العصر العباسي حيث دخلت أشكال زخرفة جديدة للفن الإسلامي كتطور زخرفة التوريق وهو ما عرف بعد ذلك بالرقش، وكان ذلك نتيجة تأثير امتزاج الثقافة التركية والفارسيّة على المسلمين.


وأوضح وكيل الشئون الاثرية أن  ظهرت زخارف جميلة كالزخارف المجردة والاشكال الهندسية و المحورة عن العناصر الطبيعية النباتية والحيوانية، وكان اكتشاف طريقة طلاء الأواني الخزفية ذات البريق المعدني من أهم الاكتشافات في مجال فن صناعة الخزف.


وتابع : تعددت أنواع الخزف في كافة العصور الإسلاميّة خاصة في العصر العباسي والفاطمي، منها  الخزف ذو البريق المعدني، ولقد وجد هذا النوع كبديل عن الأواني الفضيّة والذهبيّة، وبورسلين بزخارف بارزة، وكانت تتم صناعة هذا النوع بحيث يكون بارزًا عن مستوى سطح الأواني الفخاريّة، الخزف المحفور تحت الطلاء، وقد انتشر هذا النوع من الخزف في العديد من المناطق الإسلاميّ، وخزف ذو زخارف منقوشة، وقد صُنع وانتشر هذا النوع من الزخارف في العصر العباسي.

قطعه من الخزف الاسلامى الاثرى بمتحف الغردقة
قطعه من الخزف الاسلامى الاثرى بمتحف الغردقة