أخبار مصر

اخبار مصر : جامعة المنصورة تحقق إنجازا دوليا بالتقدم طبقا لتصنيف Qs للتخصصات الأكاديمية

اهلا بكم في موقع اخبار مصر 48 الاخبارى


أعلن الدكتور شريف يوسف خاطر، رئيس جامعة المنصورة، إدراج جامعة المنصورة بنتائج تقرير تصنيف QS للتخصصات الأكاديمية لعام 2024، وقد ظهرت جامعة المنصورة في 12 تخصصا أكاديميا عالميا، وكانت ضمن أحسن 500 جامعة علي مستوي العالم في 8 تخصصات أكاديمية، ويشمل التصنيف ترتيب أفضل 15,559 جامعة على مستوى العالم، شملت التخصصات الأساسية خمس قطاعات من العلوم (الفنون والعلوم الإنسانية والهندسة والتكنولوجيا وعلوم الحياة والطب، وعلوم طبيعي، والعلوم الاجتماعية، والإدارة)، وأكثر من 90 تخصصًا فرعيًا.


وظهرت جامعة المنصورة في تخصصات:


1. تخصص الرياضيات:

ظهرت في الفئة من 501 إلى 550 عالميًا، والمركز التاني على المستوى المحلي.


2. تخصص الطب:

ظهرت في الفئة من 351إلى 400 عالميًا، وفي المركز الثالث على المستوى المحلي.


3. تخصص العلوم الطبيعية:

ظهرت في الفئة من 501 لى 550 عالميًا، وفي المركز الثالث على المستوى المحلي.


4. تخصص الكيمياء:

جاءت في الفئة من 451إلى 500 عالميًا، وفي المركز الثالث على المستوى المحلي.


5. تخصص الزراعة والغابات:

جاءت في الفئة من 251 إلى 300 عالميًا، وفي المركز الثالث على المستوى المحلي.


6. تخصص العلوم الصيدلية:

جاءت في الفئة من 201  إلى 250 عالميًا، وفي المركز الرابع على المستوى المحلي.


7. تخصص علوم الحياة والطب:

ظهرت في الفئة من 401 إلى 450 عالميًا، وفي المركز الرابع على المستوى المحلي.


8. تخصص الهندسة الميكانيكية:

جاءت في الفئة من 501 إلى 530 عالميًا، وفي المركز الرابع على المستوى المحلي.


9. تخصص الهندسة والتكنولوجيا:

جاءت في الفئة من 451 إلى 500 عالميًا، وفي المركز الرابع على المستوى المحلي.


10. تخصص العلوم البيولوجية:

جاءت في الفئة من 451 إلى 500 عالميًا، وفي المركز الرابع على المستوى المحلي.


11. تخصص علوم الحاسب الآلي:

جاءت في الفئة من 551  إلى600  عالميًا، وفي المركز الرابع على المستوى المحلي.


12. تخصص الهندسة الإلكترونية:

جاءت في الفئة من 451 إلى 500 عالميًا، وفي المركز الخامس على المستوى المحلي.


وأكد الدكتور شريف يوسف خاطر، أن تقدم جامعة المنصورة في مؤشرات تصنيف QS، يرجع إلى خطة الجامعة الاستراتيجية للارتقاء بمنظومة البحث العلمي وزيادة تمويله، فضلًا عن التعاون مع الباحثين من دول العالم المختلفة، كما ساهمت جودة الأبحاث المشتركة في تسجيل عدد كبير من الاستشهادات، وبالتالي تمتعها بفرصة أكبر للنشر في مجلات عالية التأثير.


كما أشاد بالجهد المبذول من فريق لجنة التصنيف بالجامعة في تتبع المعايير المختلفة بهذا التصنيف، وذلك تماشيًا مع رؤية مصر للتنمية المُستدامة 2030، والتي تستهدف المرجعية الدولية من أجل خلق جيل من خريجي الجامعات المصرية قادر على إحداث طفرة في كل المجالات بمصر.


جدير بالذكر، أن تصنيف (QS) العالمي يعتمد على أربع مؤشرات هي: السمعة الاكاديمية للتخصص الذي يقدمه البرنامج، وسمعة الخريجيين، وحجم الاستشهادات من الأبحاث وشبكة الأبحاث المنشورة بين باحثين ينتمون الى أكثر من دولة، مشيرًا إلى أن هناك زيادة مستمرة لعدد الجامعات المصرية المدرجة في التصنيفات المختلفة.

جيلان جبر

كاتبة صحفية عضو للمجلس المصرى. للشؤون الخارجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock