أخبار مصر

جامعة كفر الشيخ تعقد ندوة بعنوان “فضائل شهر رمضان” فى كلية العلوم


نظم قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة كفر الشيخ، ندوة ندوة دينية تحت عنوان “فضائل شهر رمضان” بكلية العلوم بالجامعة، بالتعاون مع منطقة وعظ كفر الشيخ التابعة للأزهر الشريف، تحت رعاية الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس الجامعة، والدكتور أمانى شاكر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ومتابعة وتنفيذ نافع حمادة مدير عام مشروعات البيئة.


 


جاء ذلك بحضور الدكتور مجدى محفوظ، عميد كلية العلوم، والدكتور أحمد السيد، وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وحاضر الندوة فضيلة الدكتور عادل عبد الصمد، مدير عام منطقة وعظ كفر الشيخ، وفضيلة الشيخ أحمد زيدان، موجه بمنطقة وعظ كفر الشيخ.


 


أكد الدكتور عبد الرازق دسوقى، رئيس جامعة كفر الشيخ، أن الهدف من تنظيم هذه الندوات هو زيادة الوعى لدى طلبة الجامعة عن فضل الصيام والعبادة وقراءة القرآن، بالإضافة إلى غرس القيم الإيجابية لدى أبنائنا طلبة الجامعة، وتقديم المفاهيم الدينية الصحيحة إليهم من خلال تنفيذ هذه الندوات، مؤكدًا حرص الجامعة على تنظيم الأنشطة الطلابية المتنوعة، والتى تساعد على تنمية الوعى الثقافى والدينى لدى طلبة الجامعة، وأن العبادة ليست فقط فى الصلاة وقراءة القرآن والدعاء فحسب وإنما ايضًا فى العمل وطلب العلم والإحسان إلى الغير ومساعدة المحتاج فهمى من أسمى العبادات.


 


ومن جانبها أشارت الدكتور أمانى شاكر، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، أن هذه الندوة تأتى فى إطار حرص الجامعة على تنوع الأنشطة التثقيفية والدينية، التى تساهم فى صقل مهارات الطلاب ثقافيًا وأخلاقيًا، واستثمار طاقاتهم الإبداعية بشكل إيجابى، وتحفيزهم على المشاركة الإيجابية الفعالة فى مختلف الأنشطة، وكذلك الإجابة عن تساؤلات الطلاب.




ودارت الندوة حول حكمة مشروعية الصيام ومقاصد تشريعه، فالصوم بكونه إمساك عن المفطرات بنية من طلوع الفجر إلى غروب الشمس ما هو إلا انتقال بالمؤمن من طبيعته الآدمية ليحلق بروحه فى حالتها التى تفوق الملائكية التى استمدت عزتها وسموها من الذات العليا، والإنسان حين يمسك عن حاجة الجسد فهو أقرب إلى غذاء الروح، كما ينبغى علينا أن نحتفل بقيم الدين الإسلامى التى جاءتنا عبر الوحي.




وأكد عليها القرآن الكريم كالعدل والمساواة والشورى والتكافل والحرية وهى قيم ربانية لا محيد عنها لحياة طيبة للإنسانية جمعاء والأمة الاسلامية وهى تحتفل بشهر ميلادها لا بد وأن ترسخ هذه القيم فى نفوس أبنائها وفى شهر رمضان يتربى المؤمن على التعايش والتكافل والترابط والتعاون والمواساة فى رمضان يصوم المؤمن فيشعر بالمحتاج ويعين الضعيف ويغيث الملهوف ويعين ذويه وأرحامه وإخوانه على نوائب الدهر، وشهر رمضان هو شهر البركة، والرحمة، وحط الخطايا واستجابة الدعاء.

جيلان جبر

كاتبة صحفية عضو للمجلس المصرى. للشؤون الخارجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock